أهم الأحداث التقنية في عام ٢٠١٣

30 ديسمبر 2013
0

شارفنا على نهاية عام ٢٠١٣، فلم يبق سوى أيام قلائل وينتهي هذا العام. بكل تأكيد يمكن أن نقول أن عام ٢٠١٣ كان عاماً مليئاً بالأحداث سواء في عالم التقنية أو في باقي المجالات الأخرى.

يتميز عام ٢٠١٣ عن باقي الأعوام المنصرمة أن هناك أحداث كثيرة حدثت فيه وأثرت هذه الأحداث على حياتنا اليومية، لذا فارتأينا أن نستعرض معاً أهم الأحداث التقنية في عام ٢٠١٣.

فضح العمليات السرية لمنظمة الأمن الأمريكية NSA

snoden-2013-internet

أثر هذا الخبر بشكل كبير على السياسة الخارجية لكثير من الدول، لكن في الدرجة الأولى أثر على حياة الناس الاعتيادية وبدأت تخشى من استخدام بعض الأجهزة التي
كانت تستخدمها سابقاً بسهولة… فحتى نظام البصمة التي قدمته أبل في هاتفها الأخير شهد كثيراً من البحوث والمجادلات في أن أبل ستخزّن هذه البصمات وستتجسس عليها المنظمة الأمنية و … لذا فعملية قبول التقنيات الحديثة خاصة المتعلقة بالأمور الشخصية أصبح أصعب مما كان عليه سابقاً.

وهذا الحدث لم ينتهي بعد، فحسب ما صرح ادوارد سنودن فإن لديه وثائق جديدة تفضح العمليات السرية لمنظمة الأمن الأمريكية، فيبدو أن هناك زلزلة ستحدث في بداية عام ٢٠١٤ أيضاً!

ازدهار الدبلوماسية الرقمية

diplomasi-digitali-2013-internet

عام ٢٠١٣ نقطة عطف كبيرة في عالم الدبلوماسية والسياسة، فأغلب السياسيين والقيادين والمسؤولين بدأوا يلجون عالم الشبكات الاجتماعية، وبدأ حضورهم يصبح واضحاً أكثر فأكثر، فأغلب أعمالهم ومحاضراتهم وخطاباتهم بدأوا يلقونها في المواقع المختلفة وخاصة الشبكات الاجتماعية.

تويتر والفيسبوك كان لهما حصة الأسد، فهما أكثر الشبكات التي يستخدمها السياسيين الآن لنشر ما يريدون.

ولو دققنا أكثر لرأينا أن الفرق التقنية المرافقة للمسؤولين والمعنية بأمور الانترنت والنشر الالكتروني و.. أصبحت أكثر بكثير مما كانت عليه سابقاً في عام ٢٠١٢ و الأعوام السابقة الأخرى.

النمو الهائل للهواتف الذكية والأجهزة اللوحية

Tablets-on-the-market

في هذه السنة زادت شعبية الهواتف الذكية والأجهزة اللوحية بشكل هائل جداً. فمع نهاية عام ٢٠١٣ أصبح ٢٢ بالمئة  من مجموع سكان العالم يستخدمون أحد أنواع الهواتف الذكية، وحصة الأجهزة اللوحية مع نهاية هذا العام وصلت إلى ٦ بالمئة.

هذا التطور هائل جداً إذا ما قارناه بما مضى، ففي عام ٢٠٠٩ كانت النسبة ٥ بالمئة فقط للهواتف الذكية … وهذا يعني أن في السنوات الأربعة الأخيرة تم اضافة 1 ميليارد و 300 مليون هاتف ذكي!!

وهذا التطور الهائل مستمر، فيتوقع المحللون أنه في حلول عام ٢٠١٧ ستكون ٨٧ بالمئة من الأجهزة القادرة على الاتصال بالانترنت هي هواتف ذكية وأجهزة لوحية!

كل هذا يعني أن عالم أجهزة الحاسوب المحمولة والمنضدية بدأ يتضاءل شيئاً فشيئاً.

ظهور وزيادة الأفلام الاجتماعية والتطبيقات الآمنة

social-media-on-internet-2013

إن تحدثنا عن الأفلام فقطعاً أول ما سيخطر في بالنا السيطرة العظيمة لشبكة اليوتيوب التابعة لشركة جوجل، لكن في هذا العام ظهرت ظاهرة جديدة وبدأت بالانتشار وهي انتشار الأفلام القصيرة التي لا تصل إلى أكثر من ١٠ ثواني في الشبكات الاجتماعية. فتويتر قدمت هذه الخدمة في Vine حيث يمكن تسجيل ونشر أفلام لا تتجاوز ٦ ثواني، والانستقرام أيضاً قدم خدمة مشابهة لكن مع زيادة في عدد الثواني إلى ١٥ ثانية.

هذا الأمر سهل كثيراً نشر الأفلام في الشبكات الاجتماعية، لأن الآن باستطاعة كل شخص تسجيل فيديو قصير في نفس هاتفه الذكي والاستفادة من نفس هاتفه الذكي أيضاً لرفع هذا الفيديو … حتى اليوم لم تكن عملية تسجيل ورفع الأفلام بهذه السهولة والبساطة.

ومع انتشار الوثائق بواسطة ادوارد اسنودن والتي فضحت السياسة الأمريكية، فبدأت التطبيقات الآمنة بالزيادة والانتشار، خاصة التطبيقات التي تشفر الرسائل والأرقام، أو حتى التطبيقات الآمنة والتي تنقل الصور والفيديو ثم تحذفه من قاعدة بياناتها بشكل سريع كما نراه في SnapChat والذي واجه شعبية كبيرة جداً في هذه السنة.

الهوية الرقمية أو فلنقل: الهوية اللمسية!

Septimius_02_610x436

نقطة العطف في الهوية الرقمية بدأت بمجازفة أبل الكبيرة عندما عرضت الايفون 5S مع نظام تشخيص البصمة، فهذا النظام لم يكن مستخدماً سابقاً بهذه الدقة والكفاءة، وقد جازفت أبل كثيراً في أن تكون الأولى في هذا الميدان.

طبعاً أبل نفسها كانت محتاطة كثيرة في نفس الوقت، لأنها جعلت البصمة تعمل لفتح قفل الايفون فقط، ولم تقدم الحزمة التطويرية الخاصة بنظام البصمة للمطورين للاستفادة منها في التطبيقات، فأرادات التجربة الكاملة في هذه السنة لهذا النظام لتتأكد من كفاءة عمله.

لكن هذه السنة هي نقطة بداية لهذه الهوية الرقمية، فإننا نتفاءل ـ بحسب الأخبار الكثيرة المنتشرة ـ أن السنة القادمة سيتم استخدام هذه الهوية الرقمية في أكثر من مورد، خاصة في عملية الشراء الالكتروني، فإن حدث هذا بالفعل فلن يستطع أي شخص أن يقوم باستخدام بطاقتكم، لأن كلمة المرور هي بصمتكم ولا يمكن أن يستخدمها أي شخص آخر.

لا ننسى أن نظام الهوية الرقمية في هذه السنة واجه الكثير من الانتقادات والحملات الشرسة، خاصة عند انتشار وثائق ادوارد سنودن.

نوكيا ومايكروسوفت 

Nokia CEO Stephen Elop and Microsoft CEO Steve Ballmer announce plans for a broad strategic partnership to build a new global mobile ecosystem at a press conference in London, UK February 11, 2011. Nokia and Microsoft plan to form a broad strategic partne

ذهبت أيام سيطرة نوكيا على أسواق الهواتف، فقد كانت في الأعوام السابقة تتربع على عرش الصدارة بهواتفها المتنوعة والمختلفة بالأشكال والألوان والإمكانات، فقد سيطرة شركات أخرى على هذا السباق.

لكن الذي حصل وفاجأ الجميع في هذه السنة، هي شراء نوكيا بواسطة مايكروسوفت، فقد أصبح الفريقان الصديقان الآن فريقاً واحداً.

بداية التقنيات القابلة للارتداء

where-wearable-tech

بالرغم من أن هذه السنة لم تشهد ازدهاراً أو تطوراً كبيراً جداً في التقنيات القابلة للارتداء، لكن محاولة جوجل مع نظارتها Google Glass وثم سوني وسامسونج بساعتها الذكية تعتبر بداية لهذه التقنية.

حتى إن بعض الشركات المهتمة بالرياضة، خصصت بعض ميزانياتها للبحث والتحقيق في هذا المجال وقد أنتجت بعض المنتجات البسيطة كبداية لعملها.

المصدر


ارسل تعليقك



papyruscenter.com © 2013
كل الحقوق محفوظة لمركز بابيروس، ولا مانع من الاستفادة من محتويات الموقع مع ذكر المصدر.